في بلادي






في بلادي الحياة فقط لمن يملكون المال .. و غير ذلك فليذهبوا للجحيم .. في بلادي السم مستشري بكل شيء بطعامك و شرابك و حتى الهواء الذي تتنفسه .. و إذا ما مرضت فعلاج التأمين الصحي يؤكدون لك أنه بلا أدنى فائدة. تمضي سنوات من عمرك كالمربوط في ساقية العمل الحكومي و تحصل على الملاليم بنهاية كل شهر. تطحن نفسك لتوفر لأسرتك حياة كريمة. عفوا نسيت  أن اذكر أنك تُكون هذه الأسرة من الأساس بطلوع الروح. تمر سني عمرك و عندما تحال للمعاش تشتد أزمتك. فالأمراض تداهمك و المعاش أقل بكثير من راتبك و متطلباتك أكبر بكثير.  في بلادي الإنسان بلا قيمة. و كلما ازداد سنك كلما قلّت قيمتك.. في بلادي تصرخ فلا يُسمع لك صوتا. في بلادي لا حياة لمن تنادي 

No comments:

Post a Comment