إلى أبنائي

النهاردة السبت 19 مارس سنة 2011 .. الكلام دا بكتبه مش ليا ولا لاصحابي ..لا دا لاولادي _الي لسة مشفتهمش _ علشان يقروه بعد سنين .. 

 طبعا اكيد  يا ولادي حكيت لكم قبل كده عن الثورة  , ثورة 25 يناير.. ايييون شاطرين هي دي الي طلعت من بين الشباب و التف حولها كل مصر ..المهم بقي يا حبايبي وصلنا لموضوع الدستور .. اي نعم سقط بس قالو هيعدلو فيه مواد متعرفوش ازاي بس يلا مش مشكلة و قالو بقي هنصوت علي التعديلات دي و بناء علي نتيجة الاستفتاء هيتحدد خطوات هي الانتخابات البرلمانية و الرئاسية و الدستور الجديد .. لو وافقنا علي التعديلات الخطوات هتكون بشكل معين و لو رفضناها هتكون بشكل تاني .. بمعني لو قولنا نعم هيتعمل انتخابات برلمانية و بعدين انتخابات رئاسية و بعدين يتحط لنا الدستور الجديد و علي اساسه هيتحل مجلس الشعب تاني و يتعاد الانتاخابات البرلمانية و يمكن كمان نعمل رئاسية لو صفات الرئيس في الدستور مش منطبقة علي الرئيس الي بيحكم ..  و لو قولنا لا هيكون الدستور الاول و بعدين الانتخابات البرلمانية و بعدين الرئاسية بس في الحالة دي هيستمر المجلس الاعلي للقوات المسلحة في الحكم لكن في حالة نعم هتخلص الانتخابات و تنتقل السلطة لرئيس مدني ... طبعا انتو عارفين ايه الي حصل لانكم بتقرو كلامي او بحكيه ليكم بعد الاحداث دي بسنين بس انا و انا بكتب لسة مش عارفة هيحصل ايه لان نتيجة الاستفتاء لسة مطلعتش...

عارفين احلي حاجة ايه يا ولاد؟؟؟؟ من اول الثورة كلنا حسينا اد اييييييه بنحب مصر و بنحب نشيدها و علمها و كل حاجة فيها .. مستغربين؟؟ طبعا ما انتو طلعو لقيتو حبها في دمكم مش زينا شوفتو ناس خلتكو تحسو انكم غرباء عن البلد دي و انها مش بلدكو ... بس الحمد لله بلدنا رجعت لنا و بنحبها اوي ... النهاردة كان من اجمل ايام حياتي .. انا سني و انا بكتب بالظبببط 24 سنة و 9 شهور و 17 يوم و عمررري ما كنت شاركت في اي انتخابات .. اصلا بعيد عنكم كانت كلها بتتزور دا حتي الميتين كانو بيصوتو و هم في قبورهم ... بس النهاردة حاجة تانية .. بغض النظر عن فكرة ان في ناس حست في تجاوزات بس انا فرحانة جدااااااااا لاني حسة كلللللل الناس عايزة تصوت و تشارك كل الناس فرحانة انها شاركت.. امبارح مجاليش نوم  .. و كل ما افكر في اني هروح اصوت بكرة اخاف اني اغلط و صوتي يروح و ميتحسبش و عمالة  اراجع التعليمات و اني اعلم فين في الورقة و كل شوية ارجع اراجع التعليمات كاني داخلة امتحان .... طبعا مش لاول مرة حسة اني بشارك في يوم تاريخي في حياة بلدي و اني بشارك في صنع قرار في بلدي و اني بشارك في صناعة مستقبل بلدي ..

عارفين ايه كمان جميل ؟؟ ان اتعلمنا في مصر يبقي في تعدد آراء و نحترم اراء بعض ..مش هقول لكم كل الناس بقت ملايكة بس كتير كده... يعني امبارح اتكلمنا انا و شيمو و كان رأيها عكس رأيي اتناقشنا بسرعة و كل واحدة مش معترضة علي التانية و محترمة رايها ... اتكلمت انا و يويو و شوفنا مقالات مع بعض.. موها كانت رأيها بردو مش زيي بس بردو اتناقشنا و عادي كل واحدة متقبلة راي التانية و محترماه ..دودو ياما اتناقشنا في موضوع الاستفتاء كمان . ربنا يخليكم ليا يا اصحابي و يا رب تفضلو اصحابي لحد ما ولادي يشوفو الكلام دا و لحد ما اموت كمان ... 


صحيت الصبح نفس احساس الي صاحي يوم العيد اخويا بيسألني قبل صباح الخير هتنزلي امتي و هتنزلي معايا ولا لا اصلي مستعجل .. ياااااااه معققول مش مصدقة !!!اخويا راح مع اصحابه الاول و انا استنيت شوية لحد ما يقولي ايه النظام و اروح لجنة ايه و كده و احصله و اروح معاه .. فضلت بقي من الفيس لتويتر و التليفزيون مفتوح و بتابع الي بينقلوه عن الاستفتاء و الاقبال .. الله اول مرة اشوف طوابير في لجان استفتاء معقول؟؟ معلش هتسمعو  معقول دي مني كتير و انا بحكي اصلها اوووووول مرة نشوف الكلام دا ..لا و ايه لاول مرة رئيس الوزراء واقف في الطابور مستني دوره علشان يدي صوته .. معقول مش بيدخل لجنة لوحده كده و يصوروه و هو بيحط الورقة و يضحك و يصقفوله زي الهبل ولا كانه ساحر في السيرك ؟؟؟!!!! علش يا ولاد اصل دي المناظر الي كنا بنشوفها في اي انتخابات طول عمرنا هو انا كنت هتشل من شوية !!! بس شوفت حاجات جميلة النهارة .. شوفت لقاءات مع ناس من كل الاعمار جاية تشارك في صناعة مستقبل مصر و بتحب مصر .. من كل المستويات و من كل الاماكن و من كل مكان حاجة تفرح بجد ... اسر نازلة مع بعضها كلها مش رايحة ماتش كورة لالا رايحة تدلي بصوتها في استفتاء الحمد لله .. ناس كتير و هي بتصوت افتكرت الشهداء .. الله يرحمهم يا  رب نفضل دايما فاكرينهم و انتو كمان اوعو تنسوهم دول كتبو بدمهم تاريخ جديد لمصر و لازم دمهم ميروحش هدر و الي بنوه نكمل عليه منسيبوش يتهد ...

  اتصلت بيا غادة و هي  رايحة اللجنة و  و كانت مكالمة طويلة عجيبة غريبة زي اليوم كله .. راجعنا الاراء حول نعم و لا ( تقدرو تقولو مراجعة نهائية اصلنا كنا بنذاكر مع بعض و شغالين نضال اونلاين من اول الثورة مع بعض ) المهم و انا بكلمها كانت في المترو في الطريق و المترو كل شوية يعطل و نزلت اخدت باص طلع فيه مشكلة تقريبا اخدت باص تاني تقريبا و قفلت معاها انا روحت اجهز و انزل و هي راحت تصوت .. تصوت بصوتها مش تصوت من اللخبطة الي شافتها يعني.. عارفين و انا بلس حسة كاني بلبس وخارجة يوم العيد و بضحك و مبسوطة.. احساس حلو اوي بجد ..  

نزلت انا و ماما و بابا ( جدكم و جدتكم يعني ) روحنا و قابلنا خالو احمد و روحنا لجنة مدرسةالعريش الاعدادية بنات.. العدد فيها قليل شوية هو بصراحة الطوابير مكنتش طويلة زي القاهرة مثلا بس كان العدد مبشر ان الناس بتشارك و متحمسة ... دخلت وانا حسة باحساس عجيب غريب فرحانة و مرتبكة و مش مصدقة اول ما دخلت اللجنة شافو بطاقتي اي نعم مسألوش اذا ايدي عليها حبر ولا لا بس شافو البطاقة و ادوني البطاقة الي هختار فيها و اخترت و حطيتها في الصندوق ساعتها حسيت باحساس غريب ايديا بقت بتترعش مش مصدقة و حسة برهبة الموقف ايدي فضلت تترعش حتي و انا بمضي قدام اسمي و من ربكتي كنت هنسي البطاقة بتاعتي اصل الموقف بجد غريب اول مرة احس اني صوتي ليه قيمة و هشارك بيه في حاجة لبلدي . الله حلوة كلمة بلدي
بلدي بلدي بلدي .. معقول بلدي مش بلدهم زي زمان ..بعدها حطيت ايدي في الحبر الفسفوري و خرجت من اللجنة .. عارفين اجمل موقف شوفته قبل ما اخل اللجنة و انا مستنية في الطابور ..الي طلع قبل ما ادخل علي طول رجل مسن و كفيف معاه بنت مش عارفة بنته ولا حفيدته .. رغم انه مسن بس  جيه يصوت .. معقول كلنا بقينا حاسين ان صوتنا ليه قيمة و انه امانة و لازم نشارك في تغيير بلدنا للاحسن ... الحمد لله بجد .

اول حاجة بعد ما طلعنا و محدش فيكم يضحك عليا اول حاجة قولتها لاخويا صور لي صباعي بالحبر .ز علشان يبقي للذكري و علشان احط الصورة لاصحابي و كمان هشيلهالكم تشوفوها علشان تعرفو اني فاكراكم اهو يلا اي خدمة ..بعدها روحنا انا و اخويا نشوف اللجان لجنة مدرسة فاطمة الزهراء لقيناهم بيقولو للناس ياجماعة البطاقات خلصت نص ساعة و هنجيب تاني و نفتح اللجنة .. رجعنا عند اللجنة التانية لقينا الساعة 5 فجاة اقبال  بعدد كبيير رايحين ناحية اللجنة و احنا مروحين كل ما يعدي الباص قدام لجنة نلاقي ناس لسة داخلين و طالعين من اللجان و في اقبال جميل .و احنا مروحين حصل موقف عجبني . السواق بيقول لواحد صوتت في الانتخابات؟؟ قاعد وراه بنت في اعدادي تقريبا حاجة زي كده قالت له يا عمو دي مش انتخابات دا استفتاء علي تعديل الدستور الانتخابات بتنتخب واحد لكن دي بتعدّل حاجة .. عحبتني جدا قولت ما شاء الله اهو الصغيرين بقو متابعين الله يرحم ايام بوس الواوا بقو بيغنو بلادي يا بلادي دلوقتي .. و بدل الكارتون المعتوه الي كانو بيوروه للعيال بقو العيال بيشوفو برامج حوارية و اخبار و ينزلو مظاهرات .   

شوية ملاحظات : الاستفتاء اتعمل هنا في العريش من غير ما تكون الشرطة لسة نزلت مع انها نزلت في باقي
المحافظات بس هنا لسة الي كان موجود الجيش بس قدام كل لجنة جيش ... بس الحق يتقال مشفتش بلطجية ولا ناس بتتخانق مع الناس قدام اللجان الي شوفتها ...كل لجنة كان فيها ناس بتنظم دخول الناس من كذا جهة الي خدت بالي منهم شباب بادر  علشان كانو معلقين بادج و لابسين تي شيرتات عليها  كمة بادر و الشعار و كمان متطوعين حطين بادج مكتوب عليه تسيير الاستفتاء ..في اللجنة الي كنت فيها ساعة ما كنت موجودة مشفتش حد من اي جهة قالو ان قول نعم او لا الله اعلم بباقي اللجان ...


بغض النظر عن كل حاجة و مين قال نعم و مين قال لا بس النهاردة يوم تاريخي و انا فرحانة جدااااااا و عمري ما هنسي اليوم دا علشان كده كتبت الكلام دا النهاردة و انا لسة حسة بكل الكلام دا علشان يوصل لكم احساسي زي ما انا حساه .. حبو بلدكم يا ولادي حبوها اوي و حافظو عليها و علي دم الشهداء ..تصبحو علي خير يا حبايبي المرة الجاية هكمل لكم عن الي حصل بعد كده..

No comments:

Post a Comment